موريتانيا.. رباط نصرة الشعب الفلسطيني يدعو لمواجهة غطرسة إسرائيل
الخليج الجديد -

السبت 6 أغسطس 2022 01:56 م

أشاد الرباط الوطني الموريتاني لنصرة الشعب الفلسطيني، السبت، بـ "الصامدين في غزة الذين تصدوا للعدوان الإسرائيلي "رغم الحصار الظالم برا وبحرا وجوا".

وندد الرباط، في بيان بـ "عمليات العدوان الجبانة على غزة والتي لن تزيد شعبنا إلا صمودا وثباتا وتمسكا بخيار المقاومة حتى تحرير كامل الأراضي المحتلة".

وأضاف: "يأتي هذا العدوان الغاشم في وقت يحضر فيه الاحتلال الصهيوني لاقتحامات كبيرة للمسجد الأقصى المبارك في محاولة يائسة لفرض سياسة الأمر الوقع في القدس الشريف؛ ونحن في الرباط الوطني الموريتاني لنصرة الشعب الفلسطيني نندد بما يتعرض له أهلنا في غزة الصامدة من عدوان إجرامي، ومن تهديد صهيوني باقتحامات المسجد الأقصى وتدنيسه".

واعتبر الرباط أن "التهديد والتصعيد في المسجد الأقصى اليوم مجرد امتداد لسياسات التقسيم الزماني والمكاني التي يسعى الكيان الصهيوني لتنفيذها"، ودعا "كافة أحرار العالم، والهيئات الحقوقية الدولية إلى التحرك الفعال للجم الاحتلال الصهيوني عن جرائمه المتصاعدة في غزة، وسياساته العدوانية اتجاه الأقصى المبارك".

 كما دعا الرباط "الشعب الموريتاني بكافة أطيافه، ومختلف تشكيلاته السياسية والفكرية إلى التحرك السريع نصرة للأهل في غزة، وللمرابطين في الأقصى، ومساندتهم في ظل الهجمة الصهيونية الحالية".

والرباط الوطني لنصرة الشعب الفلسطيني هو هيئة موريتانية غير حكومية تعنى بإقامة المهرجانات والأنشطة الداعمة للقضية الفلسطينية، وسبق أن شاركت في بعض قوافل كسر الحصار عن غزة.

وتأسس الرباط عام 2001 بمبادرة من الرئيس السابق لحزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية (إسلامي/ معارض) "محمد جميل منصور"، رفضا للعلاقات الموريتانية مع إسرائيل.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات



إقرأ المزيد