وفاة الناقد ووزير الثقافة السوري الأسبق رياض عصمت بكورونا
عربي ٢١ -

توفي الكاتب والناقد المسرحي، ووزير الثقافة السوري الأسبق، رياض عصمت، بعد إصابته بفيروس كورونا في أمريكا، حيث كان يقيم فيها.

وتوفي عصمت في مدينة شيكاغو الأمريكية، التي عمل فيها منذ 2013 أستاذا زائرا في جامعات أمريكية.


وشغل عصمت عددا من المواقع في سوريا، من رئيس دائرة البرامج الثقافية في التلفزيون السوري، إلى عميد المعهد العالي للفنون المسرحية، ثم مدير الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون، ومعاون وزير الثقافة، قبل أن يشغل موقع الوزير بين عامي 2010 - 2012، كما أنه كان سفيرا لبلاده لدى باكستان ثم قطر.

ولم يعرف عن عصمت مواقف منذ الأزمة السورية، ولم ينحز إلى أي جانب، وذهب إلى أمريكا للعمل هناك أكاديميا.

وكان لعصمت بصمات في كثير من المجالات الأدبية والإعلامية، فهو قاص، ومؤلف، وناقد ومخرج مسرحي.

وولد في دمشق عام 1947، ونال درجة الإجازة في الأدب الإنكليزي.

وتابع دراسته العليا في الإخراج المسرحي والتلفزيوني ونال درجة الدكتوراه في الفنون المسرحية في الولايات المتحدة.

ولعصمت نحو 35 كتابا تنوعت بين الكتب النقدية، كما أنه كتب عددا من المسرحيات، والمجموعات القصصية، ونشرها في عواصم عربية عدة.

وتضمنت كتبه نقدا ومسرحيات ومجموعات قصصية ورواية.

وكتب كذلك حوارات وسيناريوهات لمسلسلات تلفزيونية شهيرة مثل مثل"هولاكو"، "تاج من شوك"، "المجهول"، و"قصص الغموض".



إقرأ المزيد