يوم حرية الصحافة.. 778 انتهاكا إسرائيليا بحق صحفيي فلسطين
وكالة البوصلة للأنباء -

وثق المكتب الإعلامي الحكومي، في قطاع غزة، الإثنين، 778 انتهاكا إسرائيليا بحق الصحفيين الفلسطينيين خلال 2020-2021.

وقال المكتب (تديره حماس) في بيان، بمناسبة “اليوم العالمي لحرية الصحافة” الذي يصادف 3 مايو/أيار من كل عام: “إن الإعلاميين الفلسطينيين تعرضوا لانتهاكات واعتداءات متواصلة من قبل سلطات الاحتلال وصلت لـ 778 انتهاكاً خلال 2020-2021”.

وأضاف أن “الانتهاكات الإسرائيلية في عام 2020 وصلت لما يقارب 561 انتهاكا، فيما واصل (الاحتلال) جرائمه خلال العام الحالي والتي بلغت حتى 3 مايو/ايار الجاري 217 انتهاكا”.

وشدد على أن “الاحتلال يستمر في ضربه بالمبادئ الأساسية لحرية الصحافة عرض الحائط، من خلال الاستمرار في اعتداءاته، دون أدنى اهتمام بالمواثيق والأعراف الدولية الضامنة لحرية الصحافة”.

ولفت البيان إلى أن “الصحفيين يتعرضون لمختلف أنواع الانتهاكات؛ كالاعتداء الجسدي وإطلاق النار عليهم، والاعتقال، والقتل، وإغلاق مؤسساتهم الإعلامية والكثير من الانتهاكات الأخرى”.

وأوضح أن “الانتهاكات بحق الصحفيين ووسائل الإعلام اقترفت عمداً”.

وشملت الانتهاكات وفق المكتب الإعلامي “جرائم الحق في الحياة والسلامة الشخصية للصحفيين، فيما تجسدت الانتهاكات باستهداف الصحفيين وتعرضهم للإصابة المباشرة بالرصاص الحي والمعدني وقنابل الغاز السام وغاز الفلفل، والاعتداء عليهم بالضرب والتهديد، وغيره من وسائل العنف أو الإهانة”.

ووثق المكتب الإعلامي اعتقال 29 صحفيا في السجون الإسرائيلية.

وطالب مقررَ حرية الرأي والتعبير بالأمم المتحدة بـ”التحرك لإطلاق سراح كافة الأسرى الصحفيين في سجون الاحتلال”.

ودعا الاتحاد الدولي للصحفيين، واتحاد الصحفيين العرب، ومراسلون بلا حدود، ومنظمة اليونسكو “للتحرك الجاد والعاجل من أجل ضمان الحماية للصحفيين الفلسطينيين الذين يتعرضون باستمرار للانتهاكات الجسيمة من قبل قوات الاحتلال”.

(الأناضول)



إقرأ المزيد