ما الذي عليكِ فعله إذا أنفجر كيس الماء؟
انا حامل -
Print Friendly


 
بخصوص الولادة لا يوجد أبيض وأسود. فمدة المخاض لدى امرأةٍ ما قد تكون 6 ساعات، بينما تستمر مع امرأة أخرى حتى 37ساعة، مما يؤكد أن تجربة كل امرأة مع المخاض هي تجربة خاصة.
 
انفجر كيس الماء لديك. ماذا بعد؟
إن شككت أن كيس الماء قد انفجر، لكنك لا يمكنك التأكد، ننصحك بأن تتحدثي مع طبيبك، فهو قد ينصحك بالتحرك في المنزل عارية من الأسفل، وإن استمر تسرب السائل حتى بلل الأرضية فغالبا قد انفجر كيس الماء، إن لم تستطيعي التأكد بعد فهنا يمكن للطبيب أو القابلة إجراء فحص للكشف عن وجود السائل الأمنيوسي في المهبل، أما إن كنتِ متأكدة من انفجار كيس الماء فعليك إبلاغ الطبيب أو القابلة حتى يبدأ أو تبدأ العد التنازلي للولادة. أغلب مقدمي الرعاية الصحية يمنحون الحامل التي انفجر كيس الماء لديها مهلة 24 ساعة قبل تحفيز المخاض، وهذا يساعد على منع العدوى وإبقاء الصغير بأمان.
 
ما الذي يمكن فعله إن لم تبدأ الانقباضات؟
إن انفجر كيس الماء ولم تبدأ الانقباضات فقد أصبح المخاض وشيكا، ولأن انفجار الكيس الأمنيوسي يزيد من خطر العدوى، فلابد من اتباع بعض إجراءات السلامة:

  1. لا تمارسي العلاقة الحميمة.
  2. لا تستخدمي السدادة القطنية (التامبون)، وإن أردت بعض الحماية فاستبدليه بالفوط الصحية الكبيرة.
  3. لا تأخذي حماماً، إلا إن أخذت موافقة من الطبيب أو القابلة.
  4. لا تقومي بفحص نفسك منزليًا، بل انتظري حتى يقوم الطبيب بإجراء فحص لعنق الرحم.
  5. حافظي على نظافة هذه المنطقة بعد استخدام المرحاض بالتنظيف من الأمام للخلف.
  6. إن شعرت بوجود شيء ما غير السائل بالمهبل فأبلغي الطبيب. فعلى الرغم من ندرة حدوث هذا الأمر، إلا أنه هناك حالات يُدفع فيها الحبل السري إلى المهبل مع خروج ماء الجنين، الأمر الذي قد يكون خطيرا عليكِ وعلى طفلك.

 
تذكري أن تجربة كل امرأة مع المخاض والولادة هي تجربة مختلفة. إن كان لديك أي مخاوف بخصوص خروج الماء، ننصحك بالاتصال بطبيبك.
 
المصدر
 
موضوعات أخرى مفيدة

مفاجئات الولادة غير المتوقعة

كيف أعرف أنني على وشك الولادة؟

كيف تحضرين نفسك للولادة المفاجئة

الولادة المفاجأة والإسعافات الأولية المتبعة

Print Friendly
مقالات ذات صلة
تعرفى أكثر على الكاتب ندا أحمد محررة في موقع أنا حامل، زوجة وأم، حاصلة على ماجيستير الصيدلة، تعمل بالترجمة وكمعلق صوتي في فترات الهدوء المحدودة مع مشروع "كتابنا" ، تهوى دراسة اللغات، كما تحب كل ما يصنع باليد.
مقالات أخرى للكاتب


إقرأ المزيد